بحث الاستراتيجية الوطنية لتطوير الأداء القرائي بتعليمية الداخلية

بحث الاستراتيجية الوطنية لتطوير الأداء القرائي بتعليمية الداخلية
بحث الاستراتيجية الوطنية لتطوير الأداء القرائي بتعليمية الداخلية
 
بحث الاستراتيجية الوطنية لتطوير الأداء القرائي بتعليمية الداخلية

نزوى – أحمد الكندي -
زارت اللجنة المركزية لتطوير الأداء اللغوي بوزارة التربية والتعليم  تعليمية محافظة الداخلية وترأست اللجنة الدكتورة معصومة بنت حبيب العجمية مستشارة وزيرة التربية والتعليم لتطوير الأداء اللغوي حيث التقت مع أعضاء اللجنة بالمحافظة بحضور الدكتور سعيد بن سيف العامري مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بالداخلية وهدفت الزيارة إلى مناقشة مهام اللجنة وكذلك مناقشة الاستراتيجية الوطنية لتطوير الأداء القرائي لدى الطلاب ونشر ثقافة القراءة.
كما ناقشت خطة عمل اللجنة المركزية واللجان المحلية وسير عملها في تطوير الأداء اللغوي في مادة اللغة العربية في الحلقتين الأولى والثانية والتحضير لعملية تعميم برنامج اقرأ وأفكر في الصفين الثالث والرابع من الحلقة الأولى والصف الخامس من الحلقة الثانية ومتطلبات التعميم وتهيئة الظروف المناسبة للاستفادة من البرنامج في التغلب على الضعف القرائي والكتابي لطلاب الصفوف الثالث والرابع والخامس كما ناقشت استراتيجية التطوير اللغوي بعد اقرارها من معالي وزيرة التربية والتعليم ووضع خطة عمل زمنية تتناسب مع ظروف كل محافظة تعليمية.
وأكدت الدكتورة معصومة على تفعيل مناشط اللجنة وابرازها إعلاميا وتفعيل المنتدى التربوي لإثراء عمل اللجنة والتجاوب مع المجتمع بشكل فاعل لما من شأنه تجويد العمل في تطوير الأداء اللغوي ثم ناقشت رئيسة اللجنة أعضاء اللجنة المحلية حول استراتيجية نشر القراءة والتجهيز لهذه الاستراتيجية وتمثل النقاش في تجهيز حقائب مزودة من عدة كتب مختلفة ومتعددة ومتنوعة المصادر كذلك توفير مكتبات مصغرة ومتنقلة في بعض المؤسسات التي تستقطب أعدادا من المراجعين في جميع الولايات في المحافظة الواحدة وتتابع من قبل أعضاء اللجنة المحلية بالمحافظة وكذلك إمداد الأسر بحقائب مزودة بكتب مختلفة لتشجيع الأبناء على القراءة وتخصيص برامج تلفزيونية وإعلامية مختلفة تعنى بمهارات القراءة ومعالجة الضعف القرائي كذلك تنظيم وإقامة ملتقيات وتخصيص أيام للقراءة ونشر الوعي المجتمعي للقراءة من خلال المنشورات والمطويات وتوزيعها على مستوى المجتمع لكون القراءة ومعالجة الضعف القرائي مسؤولية الجميع.
وأكدت اللجنة على ضرورة مشاركة المجتمع المحلي ومؤسسات القطاع الخاص في نشر ثقافة القراءة بين الجميع.

المصدر :عمان
2014-01-03 07:42:44